لماذا إنشاء تطبيق جوال يعدّ أمرا ضرورياً للربح من الإنترنت ؟

لماذا إنشاء تطبيق جوال يعدّ أمرا ضرورياً للربح من الإنترنت ؟

قبل عدة أعوام من الآن كان الإقبال علي استخدام تطبيقات الجوال ضئيلاً جداً، لكن مع تطور تقنيات الهواتف وانطلاق عشرات الشركات التي تصنع الهواتف الذكية، أصبح السوق العربي – خاصة في منطقة الخليج – من أسرع المناطق العالمية نمواً في الانفتاح علي تطبيقات الجوال، حيث أن كل بيت عربي لا يخلو من هاتف جوال واحد علي الأقل.
أما إذا كان تطبيقك عالمياً، بحيث يقدم خدمة عامة يمكن أن يستخدمها الناس من جميع أنحاء العالم – مثل الألعاب مثلاً كلعبة Subway الشهيرة – فنحن نعرف أن الإقبال علي تطبيقات الجوال قد انتشر بغزارة، بحيث أن أغلب المشاهدات التي تتلقاها مواقع عالمية شهيرة مثل جوجل وفيسبوك أصبحت تأتي من الهاتف الجوال، هذا من شأنه أن يحفّزك لكي تبدأ في تنفيذ فكرة تطبيقك الجوال في أقرب وقت ممكن.
وفي عدد من الإحصائيات التي أجريت في عام 2008 تشير إلي أن عدد هواتف الجوال في بعض البلدان حول العالم يفوق عدد السكان! مما يعني أن كل فرد يمتلك علي الأقل هاتف ذكي واحد، هذا ما تقوله إحصائيات 2008 فتخيل ماذا وصل الأمر الآن!
أن يكون لديك هاتف ذكي معناه أن تستخدم تطبيق ما، يجب أن تستعمل ثلاث أو أربع تطبيقات علي الأقل وهناك من يستخدمون 20 تطبيقا مختلفاً،لما لا يكون تطبيقك الجذاب ضمن هذه التطبيقات.

كيف تبدأ الآن ؟

إذا أردت أن تصبح مثل هؤلاء المشاهير الذين يجنون عشرات آلاف الدولارات من تطبيقات الهاتف الجوال، فكما يقول إياس عادل السليماني المختص في تقنية التطبيقات، أن كل مع عليك فعله هو أن تأتي بفكرة خلاقة ومبدعة، ثم توجه إلي أحد المنصات التي تساعدك علي إنشاء التطبيق وتطويره من الألف إلي الياء، ثم قم بإطلاقه علي منصات تحميل التطبيقات المعروفة لكي تبدأ في تحقيق الأرباح.
وهو الأمر الذي وافق عليه عبد الله فواز الحائز علي المركز الأول في مسابقة موبايلي لمطوري التطبيقات عن تطبيق “نسمعك”، حيث أكد أن إنشاء التطبيق ليس صعباً، فكل ما عليك فعله هو استلهام الفكرة الجذابة من حولك ثم البدء بنفسك في تحويل الفكرة إلي تطبيق جوال إذا كنت تتقن لغات البرمجة مثل Java وHtml5 وCss وغيرها، أو يمكنك اللجوء إلي المواقع التي تساعد في بناء التطبيقات، والتي من شأنها أن تسهل عليك الكثير من العقبات التي يواجهها مطورو التطبيقات.
نحن في “مالساب” نساعدك في تحويل فكرة تطبيقك إلي تطبيق واقعي جاهز للإستخدام وقابل للربح، يمكنك طلب تطبيقك الخاص من هنا عن طريق ملئ استمارة في اقل من 5 دقائق لطلب تطبيقك والتواصل معنا حول فكرة تطبيقك الناشئة.

إلي أي مدي أصبحت تطبيقات الجوال رائجة؟

لقد وصل مبلغ الإنفاق علي تطبيقات الجوال إلي أكثر من 25 مليار دولار، حيث تفوق اقتصاد تطبيقات الجوال علي صناعة الأفلام! إضافة إلي أنه قد خلق أكثر من مليون وظيفة.
فيما قالت سوزان وجسيكي خلال المؤتمر التقني Recode Mobile أن نسبة 50% تقريباً من المشاهدات تأتي عن طريق الجوال، حيث قالت وجسيكي: “الجوال مهم للغاية، أعتقد انه مهم لأي مشروع في الوقت الحالي”.
هل ما زلت متردداً بشأن فكرتك الناشئة؟ حسناً، لنكمل..

ماذا تنتظر.. بادر بإنشاء تطبيقك الخاص !
أنت تري أن شركات ضخمة تعتمد علي تطبيقات الهاتف الجوال مثل Uber وCareem المختصتان بخدمات السيارات الأجرة، بالإضافة إلي Airbnb وTrivago التان تقدمان خدمات حجز غرف الفنادق حول العالم، كلها بدأت من الصفر معتمدة فقط علي تطبيقات الجوال وانظر كيف نجحت الآن !!

كيف أربح عن طريق تطبيقات الجوال؟

الآن يمكنك أن تري أهمية إنشاء تطبيق جوال لشركتك الناشئة، أو حتي لمشروعك الخاص الذي تريد أن تربح منه، هناك عدة طرق للربح عن طريق تطبيقات الجوال الإعلانات التي تظهر في تطبيقك مثل إعلانات Admob التي تدفع لك المال بناء علي عدد النقرات أو Startapp التي تدفع لك المال بناء علي عدد المشاهدات والنقرات معاً، أو عن طريق إنشاء سوق خاص بمحتوي تطبيقك يشتري منه الزوار، وفي هذه الحالة، إذا كان تطبيقك مثلا عبارة عن تعليم لعبة الغولف، فيمكنك إنشاء متجر إلكتروني في تطبيقك تبيع فيه ملابس رياضية ومضارب غولف وغير ذلك، هذه الطريقة فعّالة جداً لأنك تستطيع إيجاد عملاء مستعدين لشراء منتجات متجرك لأنهم في الأصل مهتمون بالسلع التي تعرضها ويثقون بك بعد أن أثبت جدارتك في تقديم خدمة مجانية لهم من خلال التطبيق.
هناك أيضاً أفكار أخري للربح من خلال تطبيقات الجوال، علي سبيل المثال هناك نوع من التطبيقات Gympact هو عبارة عن اشتراك في نادي للرياضة قريب من العميل حيث يذهب العميل إلي النادي يومياً أو حتي أسبوعيا لكي يحصل علي صحة جيدة، وفي حالة إذا أصابه الكسل ولم يذهب في الموعد المحدد فيجب عليه دفع بعض المال للقائمين علي التطبيق، هناك العديد من هذه التطبيقات وقد أثبتت فعاليتها بالفعل.
كما رأيت، فالأفكار لا تنتهي، يمكنك خلق فكرة من العدم، فقط فكر فيما يحتاج إليه الناس في حياتهم اليومية وما هو الشئ الذي من شأنه أن يسهل عليهم أداء مهمة ما.

إذا كان لديك فكرة جوال وتريد تطبيقها يمكن أن يساعدك هذا الموقع في ذلك ( اضغط هنا ) .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*